الانتخابات المرتقبة

مع اقتراب موعد الانتخابات والذي لم يحدد لحد االان بسبب الخلاف المحتدمة بين الكتل السياسية في البرلمان العراقي حول فقرات قانون الانتخابات .

وجاء نقض بعض فقرات القانون من قبل نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي في وقت غير مناسب حسب ماقاله بعض النواب فيما يرى بعض اخر بان اسباب النقض واردة ولابد من اجراء التعديل .

الخاسر الوحيد في هذه المعركة الانتخابية هو الشعب العراقي الذي ينتظر بفارغ الصبر للذهاب الى مراكز الاقتراع واختيار من يمثله في البرلمان وخصوصا بعد ان اقر القانون نظام القائمة المفتوحة .

وتحدث بعض المواطنين عن وجهة نظرهم حول الانتخابات وكانت الحصيلة …..

المواطن ابو هافال من مدينة سنجار الموصلية والبالغ من عمر 50 عاما ويعمل في الاعمال الحرة وبعد سؤالنا له عن اهم مطالبه التي سيوجهها للمرشحين في حال التقى بهم فقال ” انا ارغب بان يقدم الفائزون في الانتخابات كل مابوسعهم لخدمة الناس عن طريق توفير الخدمات واصلاح لوضع الامني والقضاء على البطالة “.

واضاف ان اهم طلب ارغب في تحقيقه هو القضاء على الفساد المستشري في دوائر الدولة .

اما المواطنة شرين محمود 24 سنة تعمل موظفة حكومية فقد اكدت ان من اهم مطلب لها هو تحقيق مساواة عادلة للمراءة في ادارة الدولة .

واضافة “انا ارغب ايضا بان تتوفر فرص عمل لكلا الجنسين وبشكل عادل وارغب بان يكون الفائزون بالانتخابات بين ابناء الشعب ليطلعوا على معاناتهم ولايكونون في مناطق معزولة ومحمية كذلك اطالب بتطوير التعليم في العراق واقرار القوانين المتعلقة لحد الان”.

يعول الكثير من الناس على الانتخابات البرلمانية المقبلة لعلها تغير واقع العيش في البلاد وتخرجه من حالة الازمات التي يمر بها ونشر الامن والاستقرار فيه.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: